منتدى عالمنا
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

مركبة للبجث عن ماء القمر

اذهب الى الأسفل

مركبة للبجث عن ماء القمر

مُساهمة من طرف science في الثلاثاء 13 أكتوبر 2009 - 13:24

لونار بروسبكتر

مركبة للبجث عن ماء القمر


من أجل البحث عن الحياة كان هناك البحث عن الماء الذي هو اساس كل حياةلقد تكهن العديد من العلماء وطوال عدة عقود بوجود مياه متجمدة في جوف التربة في القطب الجنوبي للقمر الذي لاتصله أشعة الشمس تلك التي عملت على تجفيف باقي سطح الكوكب. ويقول أحد العلماء إنه من الممكن أن تتراكم على سطح القمر مليارات الأطنان من المياه المنهمرة من المذنبات المتجمدة، لكن العلماء لاينتظرون العثور على كميات كبيرة من المياه. ومن أقرب الأجرام السماوية للأرض القمر التابع لها ولذلك اتجهت الأنظار نحوه من أجل معرفة أمكانية وجود حياة في الفضاء وامكانية الحياة في الفضاء للبشر وكان في بداية غزو الفضاء هناك سباق شديد بين الروس والأمريكان في الوصول للقمر وكان هناك الهبوط البشري على القمر وذلك من أجل دراسة القمر وامكانية الأستفادة من جاذبيته في للأقتراب من اي كوكب آخركالمهمة التي اطلقت من أجلها المركبة كلمنتاين التي اطلقتها وزارة الدفاع الأمريكية عام 1994م وكان الهدف الأساسي منها هو الدوران حول القمر لمدة سبعين يوماً للأستفادة من جاذبيته للأقتراب من احد الكويكبات ولكن اخفقت في ذلك _ سبق أن قامت ناسا بمهمة مماثلة استفادت مركبتها بايونير من جاذبية المشتري فانطلقت في الفضاء بسرعة كبيرة جداً _لكن تم اكتشاف وبشكل غير مؤكد من جراء الدراسات والأرصاد والمسح الذي قامت به المركبة كلمنتاين إلى وجود دلائل على وجود الماء على سطح القمر وبالأخص على قطبه الجنوبي علماً بأن الأمر المتعارف عليه سابقاً إن القمر جرم سماوي مغطى بالتربة ومنها التربة البركانية المتواجدة عليه بكثرة والفوهات الناتجة عن سقوط الشهب والنيازك غليه ولايوجد له غلاف جوي ولايوجد عليه الماء وكذلك العينات التي تم جمعها من على سطح القمر التي جمعها الرواد الأمريكان اثناء هبوطهم على القمر _ ثلاثمائة واثنان وثمانون كيلو جرام من التربة والصخور _لايوجد بها اثر للماء كل ماسبق مهد لوكالة الفضاء الأمريكية بل وحفز ها لدراسة سطح القمر بشكل اكبر ومكثف وبطرق جديدة فكانت مهمة المركبة لوناربروسبتكر هذا وقد ذكر أحد المتخصصين بهذا البرنامج أن الأجهزة التي يحملها مجس لونار بروسبكتور سترصد ذرات الهيدررجين في الماء وبالتالي فإن هذا المجس سيوفر رداً قاطعاً لهذه القضية خلال شهر من وصوله إلى القمر، ومن هنا يظهر تصميم وكالة الفضاء الأمريكية ناسا على حسم هذا الموضوع.
ويحمل هذا المجس رماد عالم ويحمل هذان المجس رماد عالم الفضاء جين شوميكار الذي لقي حتفه في حادث سيارة العام الماضي في أستراليا وأحرق جثمانه. ومن المعروف أن هذا العالم الفضائي كان قد حرص خلال فترة عمله على تحليل كل البيانات التي تجمعها المهام الفضائية السابقة للقمر


ولدراسة القمر بطريقة اكبر واشمل قدم العلماء اقتراحات لتصميم مركبة واطلاقها فتم اختيار المركبة لونار بروسبكتر وتم الموافقة عليها ضمن مشاريع وكالة الفضاء الأمريكية ناسا المسماة ديسكفري والمنخفضة النفقات وتعتبر مهمة المجس بروسبكتور التي تكلف 63 مليون دولار من اقل المهام الفضائية تكلفة مقارنة بمليارات الدولارات التي دفعت في مشروع أبوللو الذي حمل 12 رائد فضاء إلى القمر في الفترة من عام 1969م وحتى عام 1972م. ويقول أحد المختصين ببرنامج هذا المجس الفضائي إن العثور على المياه المتجمدة سيعزز خطط بناء مركز للأرض على سطح القمر، ويضيف قوله: إن العثور على جليد في المنطقة القطبية مهم للغاية إذا أردنا إقامة قاعدة لنا على القمر ويواصل لونار بروسبكتور الذى أطلق من مركز كينيدي الفضائي في كاب كانافيرال بولاية فلوريدا عملية بدأت قبل أقل من 40 عاما لسبر أغوار القمر بواسطة المركبات الأستكشافية، وكانت باكورتها "لونا2" البسوفييتية في سبتمبر 1959. .

وصممت هذه المركبة بمواصفات تقتضي خفض التكلفة فكانت مشابهة لمركبة بايونير 6 وحجمها صغير وشكلها اسطواني وتحمل اجهزتها العلمية في اطراف اذرع طويلة قابلة للطي وتحمل خمسة اجهزة علمية فقط بدون احتياطات كبيرة وتنقل المعلومات بمعدل 3,6كيلوبايت /ثانية وهو معدل منخفض ووزن المركبة 300كيلوجرام 54%منها وقود انظمة الدفع المسئولة عن التحكم في المدار واستخدم فيها مسجل بيانات إلكتروني بدل الشريط الغناطيسي وكذلك خلايا شمسية مصنوعة من السليكون بدل المصنوعة من الغاليوم والزرنيخ وبطاريات نيكل كادميوم بدل بطاريات نيكل هيدروجين كل ذلك لخفض النفقات والوزن

الأجهزة العلمية فيها

أولاً _ مطياف اشعة جاما : شديد الحساسية لأطياف أشعة جاما المنبعثةطبيعياً من الثوريوم واليورانيوم والبوتاسيوم وهي مهمة لمعرفة مصادر الحرارة الداخلية والقشرة القمرية والطبيعة البركانية وكذلك يستشعر العناصر التي تعكس اشعة جاما القامة من الفضاء

ثانياً _مطياف جسيمات الفا وهو جهاز حساس لجسيمات الفا المنبعثة من عنصري الرادون والبولونيوم من سطح القمر الناتجة من اشعة الشمس وهو جيد لقياس حركات القشرة القمرية والفاعلية البركانية للقمر

ثالثاُ _جهاز مقياس المجال المغناطيسي

رابعاً_ جهاز مقياس انعكاس الألكترونات وهو جهاز يقيس طاقة اللكترونات التي تحملها الرياح الشمسية المرتدة من المجال المغناطيسي للقمر

خامساً _ مطياف نيوترون لأستشعار النيوترونات المنبعثة منذرات الهيدروجين على سطح القمر لتأثرها بالأشعة الكونية وبهذا الأستشعار الأستدلال على وجود الماء ولهذا الجهاز القدرة على استشعار كمية من الماء قدرها كوب واحد من الماء في متر مكعب من التراب

وكذلك يستخدم جهاز ارسال المعلومات للأرض في أمر آخر وهو قياس مجال الجاذبية القمرية بواسطة انحراف تردد الإشارة المرسلة للأرض الناتج عن تغير سرعة المركبة بتغير مجال الجاذبية القمرية

بداية المهمة

في 2 /1 / 1998 م تم اطلاق الصاروخ اثينا _ 2 من مركز كينيدي للفضاء بفلوريدابالولايات المتحدة الأمريكية وهو يحمل على متنه المركبة الفضائية لونار برسبكتر إلى المدار فوق الجاذبية الأرضية وأوصلها الصاروخ إلى ارتفاع 386000 كيلو متر عن الأرض وبعد محاولات تم دوران المركبة حول القمر بارتفاع 100 كيلومتر واثناء دورانها حول القمر أكدت المعلومات التي سبق أن ارسلتها المركبة الفضائية كلمنتاين عن وجود ماء تحت القطب الجنوبي للقمر وأنه يوجد في القطب الشمالي ضعف ذلك القدر مما يفتح المجال لإنشاء محطات فضائية على القمر يمكن ان يبقى فيها الرواد فترات طويلة

النهاية

بعد مرور عام ونصف انخفض مدار المركبة وبات ارتطامها بالقمر مسألة وقت لاغير ولكن بعض الخبراء رأوا الأستفادة من سقوطها في امر آخر وهو ارتطامها باحد الفوهات البركانية أو الناتجة عن سقوط النيازك في القطب الجنوبي وذلك بسرعة عاليةلإمكانية اكتشاف الماء من جراء الغبار الذي تخلفه وتمت العملية بنجاح في 31 / 7 /1999 م ولكن بعد مرور فترة اعلنت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا في نهاية عام 1999م عدم العثور على الماء في سحابة الغبار التي أثارها ارتطام المركبة بالفوهة على القمر وتمت متابعة الأرتطام بتلسكوب الفضاء هابل وعدد من الأقمار الصناعية والمراصد الأرضية ولم تسجل أياً منها وجود أيون الهيدروكسيز الذي ينتج من تعرض جزيئات الماء للأشعة فوق البنفسجية





[








===================================
لازم توقيع



[u]

science
المدير العام ومؤسس المنتدى
المدير العام ومؤسس المنتدى

ذكر الدلو الديك
962 5168
21
04/02/1993
02/06/2009
25
http://flyaa.byethost7.com/vb/index.php

http://pigeon.roo7.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى